WATCH IT تكشف عن تعاونها مع مجموعة روتانا للبث المباشر لقنواتها

كشفت اليوم منصة WATCH IT عن عقد شراكة استراتيحية مع مجموعة روتانا للإعلام المملوكة لصاحب السمو الملكي الأمير وليد بن طلال و تشمل حق بث مباشر لقنواتها على المنصة وكذلك حق عرض لعدد كبير الأعمال الدرامية السينمائية والتليفزيونية.



وتأتي الشراكة في إطار خطة WATCH IT في التوسع في الاستحواذ على عدد كبير من الأعمال السينمائية والتليفزيوينة لإثراء مكتبتها التي تحتوي على أكثر نحو 55 ألف ساعة من المحتوى الترفيهي من الأعمال العربية إلي جانب عدد من الأعمال بلغات أخرى تم الاستحواذ عليها مؤخرا.

وتشمل الشراكة حصول WATCH IT على حق البث المباشر من خلال تطبيقها وموقعها الإلكتروني لقنوات روتانا المتخصصة في المحتوى الدرامي والسينمائي وهي روتانا سينما، روتانا كلاسيك وروتانا كوميدي (مشفرة لدول الخليج فقط وستفتح في مصر من خلال منصة WATCH IT). كما تشمل حصول المنصة المصرية على حق عرض أعمال متميزة منتقاه من مكتبة روتانا التي تعد أكبر مكتبة للأفلام العربية علي مستوي العالم مما يثري مكتبة WATCH IT التي تحتوي على معظم أعمال السينما والدراما المصرية.

وأكد عمرو الفقي الرئيس التنفيذي والعضو االمنتدب للشركة المتحدة للخدمات الإعلامية أن شراكة WATCH IT مع روتانا الهدف منها توحيد الجهود لتوفير أكبر قدر من المحتوى العربي للترفيه على الواقع الافتراضي حيث تمتلك روتانا مكتبة ثرية للأعمال العربية ولاسيما المصرية.

وأضاف الفقي أن التكامل بين مجموعة روتانا التلفيزيونية ومنصة WATCH IT هو نموذج حقيقي يحتذى به للتكامل بين الكيانات الإعلامية لتوفير المحتوى لملايين المتسخدمين بسهولة. مؤكدا أن روتانا خدمت المشاهد العربي لنحو 19 عام من البث التليفزيوني والآن يأتي دور WATCH IT والتكنولوجيا المتطورة التي تستخدمها منصتها كي توفر لها ظهير افتراضي كأحد أهم المنصات التي تقدم محتوى ترفيهي في المنطقة العربية.

وأشار الفقي إلي أن “المتحدة للخدمات الإعلامية تؤمن بأن الحفاظ على التراث المصري والعربي من الأعمال السينمائية والتليفزيونية هي أولوية قصوى حيث تعتبر سجل حي للتراث الوطني لكل دول المنطقة.”

و من جانبه رحب الدكتور وليد عرب هاشم الرئيس التنفيذي لمجموعة روتانا الإعلامية بتطور التكامل بين المجموعة و الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية علي وجه العموم و بالخصوص مع منصة WATCH IT مؤكداً علي الدور الهام الذي تلعبه المنصة في مواكبة التطور التكنولوجي و التغيرات في أنماط المشاهدة للمستخدم العربي . وقد أشار أيضاً الي الاستثمارات الضخمة التي قامت بها مجموعة روتانا للحفاظ علي التراث العربي و مشروعات إعادة ترميم الأفلام المصرية القديمة للحفاظ عليها و لتكون مواكبة لمستويات الجودة العالية المطلوبة للمنصات الحديثة.

وأكدت نشوى جاد رئيس مجلس إدارة WATCH IT أن مجموعة روتانا محل تقدير لملايين المشاهدين في مصر والعالم العربي وأن الشراكة معها هي جزء لا يتجزأ من سياسة المنصة في توفير أكبر عدد من الساعات الترفيهية التي تناسب كل أفراد الأسرة وفي نفس الوقت تدعم الهوية المصرية والعربية.

وأضافت “أن مجموعة روتانا لعبت دور هاما في الاستحواذ على عدد كبير من الأعمال المصرية والعربية القديمة والحديثة لتوفيرها لملايين من جمهورها في العالم العربي، والآن يأتي WATCH IT كي ينقل هذا المحتوى على الواقع الافتراضي للوصول لأكبر عدد من المستخدمين ومحبي الدراما والسينما العربية.”

وأشار شريف إسكندر نائب رئيس مجموعة روتانا لتطوير الأعمال إلي أن التعاون الوثيق بين مجموعة روتانا و الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية خلال السنوات الماضية مؤكداً علي أهمية الدور الذي تلعبه الكيانات الإعلامية العربية في الحفاظ علي الهوية و الثقافة العربية و استخدام التكنولوجيا الحديثة لوصول المحتوي العربي لكل المستخدمين في كافة دول العالم.

تأسست منصة WATCH IT عام 2019، في خطوة لحماية الملكية الفكرية للمحتوى الدرامي والسينمائي المصري والعربي وعمل أكبر مكتبة من الأفلام والمسلسلات والمسرحيات والبرامج للمشاهد العربي في كل دول العالم. وتلعب WATCH IT دورا كبير منذ تأسيسها في إثراء المنافسة الفنية بتقديم محتوى جيدًا من الأفلام والمسلسلات والبرامج والمسرحيات، حيث جذبت ملايين المستخدمين بمحتواها الراقى. وبدأت WATCH IT في نهاية 2021 في التوسع في انتاج الأعمال الأصلية Originals مع التوسع في عملية الاستحواذ على الأعمال المختلفة العربية وغير العربية.

وتهدف WATCH IT لتقديم محتوى مُختار خصيصاً لمشاهدة ترفيهية آمنة لكل العائلات حول العالم حيث تحرص المنصة على تقديم محتوي متنوع ومختلف من شانه إرضاء جميع الاذواق والفئات مع الإلتزام بالحفاظ على الاصالة والهوية المصرية والعربية، وتهدف أن تصبح أكبر منصة محتوى عربي تُقدم خدمة “الفيديو حسب الطلب” في العالم.

وتأسست مجموعة روتانا الإعلامية عام ١٩٨٧ ككيان إعلامي متكامل متخصص في المحتوي العربي. تمتلك مجموعة روتانا أكبر مكتبات للأفلام العربية والموسيقي العربية. هذا بالإضافة كونها أكبر منتج للأفلام والموسيقي العربية في الوقت الحالي. تقوم مجموعة روتانا بأكبر مشروع لترميم وإعادة إحياء للتراث السينمائي العربي علي مستوي العالم في جهد مستمر لضمان الحفاظ على هذا التراث للأجيال القادمة.

كما تمتلك مجموعة روتانا إحدى كبريات شبكات البث التلفزيوني والإذاعي بقنوات متخصصة للأفلام والدراما والموسيقي والمنوعات و الأطفال في منطقة الشرق الأوسط. تبث روتانا قنواتها عبر ثلاثة أقمار صناعية وبكافة الوسائل الرقمية الحديثة لتصل رسالتها الإعلامية لكافة دول العالم.