المؤتمر العربي لأمن المعلومات يكشف عن 7 توصيات ترسم خارجة الطريق لمواجهة الحروب الإلكترونية

الدكتور بهاء حسن رئيس المؤتمر العربي لامن المعلومات

توصيات المؤتمر العربي لأمن المعلومات Arab Security Conference 2022



في ظل بداية عصر جديد من الحروب الالكترونية في انتظارنا فهل العالم مستعد لمواجهتها هنا جاء دور المؤتمر العربي لأمن المعلومات في دورته السادسة


حيث انه محفل دولي فريد يجمع اكبر خبراء أمن ،المعلومات والامن السيبراني في العالم لتوضيح أهمية الأمن السيبرانى فى عصر التحول الرقمي تحت رعاية وحضور معالي الدكتور /عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ورعاية معالي المهندس /محمد صلاح الدين وزير الدولة للإنتاج الحربي وذلك علي مدار يومين 18و19 سبتمبر 2022 وقد استطاع هذا المؤتمر في دورته هذه ان يقدم اكثر من اربعون متحدث من مختلف دول العالم في مجال الأمن السيبراني . وقد طرح المؤتمر خلال يومين كاملين مجموعة من القضايا الراهنة الخاصة بالأمن السيبراني.

الي جانب اهتمامه بالشباب كركيزة أساسية في بناء حائط صد قوي ضد محاولات الانتهاكات المستمرة وقد أنتهي المؤتمر بعد هذا المارثون البحثي الي التوصيات التالية:
1- التنسيق المسبق مع الجهات المسؤولة على زيادة مشروعات بناء القدرات في مجال الامن السيبرانى ودعوه شركات القطاع العام والخاص المتخصصة في مجال التحول الرقمي وامن المعلومات والاتصالات للقيام بدور فعال في التوعية. متضمنة (النشآ الصغير، خريجي الجامعات والعاملين بالجهاز الإداري بالدولة) واظهار التقنيات الحديثة المستخدمة واهميتها وتأمينها من المخاطر.
2- بناء القدرات من خلال حلول تأمينية تستهدف المواطن بها منصات تعليمية توضح التصيد الاحتيالي والياته وبرامج الفدية واسلوب عملها مع الدعم الكامل لتلك المنصات من خلال الحوسبة السحابية المحلية.
3- التنسيق مع قطاعات البنية التحتية الحرجة للدعم الكامل من خلال دورات تدربيه محليه تكون بسعر التكلفة يتبناها المؤتمر مع تنفيذ مسابقات دوريه كل عام Arab Security Cyber Wargames ومكافأة المتميزين والتعاون مع الجهات الإعلامية المختلفة لطرح محتوي اعلامي متخصص ملائم للأجيال الصغيرة والشباب في مجال الآمن السيبراني.
4- فتح المجال في توضيح التشريعات والقوانين المتخصصة وبدءا من لوائحهم التنفيذية وأسلوب عملها ودعوة جهات إنفاذ القانون والهيئات القضائية المتخصصة للاندماج في هذه الفعاليات.
5- صياغة وتحديث الاستراتيجية الوطنية للأمن السيبراني لمصر للخمس سنوات القادمة (٢٠٢٢ – ٢٠٢٦) وتحديد وانشاء المبادرات والبرامج اللازمة لتحقيق اهداف الاستراتيجية مع وضع معايير واضحة لتقييم كل من تلك المبادرات لضمان النجاح في تحقيق تلك الأهداف وتحقيق ريادة مصر في مجال الامن السيبراني.
6- انشاء استراتيجيات أمن سيبراني في القطاعات المختلفة انطلاقا من الاستراتيجية الوطنية واتساقا مع اهدافها العامة مع تحديد المبادرات الخاصة لكل قطاع اللازمة لتحقيق تلك الأهداف.
7- ملء فجوة الاحتياجات الفنية المتخصصة في مجال الآمن السيبراني من خلال الشركات العربية والأجنبية وبناء تعاون دولي عربي فعال في مجال رصد المخاطر السيبرانية وذلك من خلال منصات عربية متخصصة لرفع مستويات الوعي السيبراني لدي المنطقة العربية لإنتاج آليات وبرمجيات تأمينية ذات طابع ابداعي