البريد المصري يصدر طابع بريد تذكاري بمناسبة “اليوم العالمي لمكافحة الإتجار بالبشر”

اصدرت الهيئة القومية للبريد طابع بريد تذكاري بمناسبة “اليوم العالمي لمكافحة الإتجار بالبشر” والذي يوافق ٣٠ يوليو من كل عام وذلك بهدف المشاركة في نشر أهمية التصدي لجريمة الإتجار في البشر.

صرح الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد ان الإتجار بالأشخاص جريمة خطيرة وانتهاكٌ صارخٌ لحقوق الإنسان، يمس الآلاف من الرجال والنساء والأطفال ممن يقعون فريسة في أيدي المتاجرين سواءً في بلدانهم اوخارجها لذا بادرت الهيئة القومية للبريد بإصدار طابع بريد تذكاري بهدف المشاركة في نشر الوعي ولفت الانتباه الي الاضرار التي تقع جراء الاتجار في الاشخاص.

واضاف الدكتور شريف فاروق ان الطوابع التذكارية تعد وسيلة من وسائل الاتصال الثقافي بين مختلف دول وشعوب العالم وتوثق تاريخ الأمم على مر العصور لذلك يحرص البريد المصري دائماً على اصدار الطوابع التذكارية في الاحداث والمناسبات الهامة لتخليد تلك الاحداث.

وجدير بالذكر ان مقاس الطابع (٤ سم في ٥ سم) مؤمن ضد التزييف متعدد الألوان أوفست وقيمته ٥ جنيهات ومزود بتقنية ال QR Code لخلق تجربة تفاعلية ثرية لمقتني هذه الطوابع تمكنهم من اكتساب المعرفة حول مناسبة اصدار الطابع بطريقة مبتكرة وجذابة.