انطلاق منصة “بيوتي” الأولي من نوعها في تصدير الاثاث بتقنيات الواقع المعزز

برأسمال 5 ملايين جنيه:



انطلاق Beyooot المصرية الناشئة كأول منصة إلكترونية لتصدير الأثاث للسوق الخليجي باستخدام تقنية الواقع المعزز

· الشركة تستهدف تصدير الأثاث المصري للسوق السعودي والإماراتي.. وتخطط للتوسع بمختلف أسواق دول مجلس التعاون الخليجي بحلول نهاية عام 2022

·

كشفت اليوم شركة Beyooot المصرية الناشئة، عن إطلاق نشاطها في مصر رسميا، لتصبح أول منصة للتجارة الإلكترونية المتخصصة في الأثاث المنزلي والمكتبي اعتمادا على تقنية الواقع المعزز AR، بغرض إتاحة عرض منتجات الأثاث عبر المنصة وتصديره للأسواق الخارجية، حيث تنطلق المنصة برأسمال 5 ملايين جنيها مصريا.

وتساهم تقنية الواقع المعزز (AR) كل زائري المنصة للحصول على تجربة شراء وتسوق فريدة تمكن العملاء من فحص ومراجعة قطع الأثاث التي يرغبون في شرائها قبل إتمام عملية الشراء، حيث توفر منصة Beyooot مجموعة مميزة من منتجات الأثاث المصري المصنوعة بأيدٍ مصرية، والتي تناسب جميع مستويات الدخل وتلبي جميع الأذواق.

جميع المنتجات التي تقدمها المنصة هي أثاث مصنوع في مصر بجودة عالية وأسعار تنافسية ، مع مهمة رئيسية تتمثل في تمكين مصنعي ومصانع الأثاث المصريين من الوصول إلى أسواق جديدة.

وتساهم منصة Beyooot، التي أسسها كل من: حسين طلعت ومحمود قورة وأحمد وهدان وحسن ميهوب، في تمكين مصنعي الأثاث المصريين مع تصدير منتجاتهم للخارج، حيث تستهدف المنصة في البداية السوق السعودي والإماراتي، ثم تخطط للتوسع بباقي أسواق الخليج العربي بنهاية عام 2022.

حسين طلعت: منصة Beyooot توفر حملات تسويقية وإعلانية لضمان انتشار منتجات الأثاث المصرية.. ونتيح الدعم الفني والدفع الإلكتروني

من جانبه، أعرب حسين طلعت، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لمنصة Beyooot، عن سعادته بالانطلاق الفعلي للمنصة في هذا التوقيت الذي تسلط فيه الحكومة المصرية الضوء على دعم تصدير المنتجات المحلية للخارج، مشيرا إلى أن الهدف الرئيسي للمنصة هو استغلال كافة الحلول التكنولوجية من أجل إبراز جمال منتجات الأثاث المصرية ودعم تصديرها للخارج.

وقال طلعت “نمتلك فريق عمل مزود بخبرات كبيرة في مجال تجارة الأثاث داخل الأسواق الخليجية سواء على مستوى البيع والتسويق وخدمة العملاء والدعم الفني، وكذلك الخدمات اللوجيستية والشحن والتخزين المناسب لطبيعة تلك الأسواق، وتلك الخبرات تم اكتسابها على مدار عدة سنوات من العمل بعدة أسواق وعلى رأسها السوق السعودي الذي نجحنا داخله في تحقيق مبيعات بقيمة تتجاوز 35 مليون ريال سعودي مع الوصول لأكثر من 300 ألف عميل، ومن هنا جاءت فكرة Beyooot التي ستكون أول منصة إلكترونية لتجارة الأثاث اعتمادا على التكنولوجيا”.

ووفقا للإحصاءات، فإن مصر تعد المصدر الأول للأثاث بالمملكة العربية السعودية حتى عام 2017، نظرا لما يتمتع به الأثاث المصري من مميزات عديدة سواء على مستوى التصميم أو الخامات وكذلك الأسعار.

وأضاف طلعت “نتيح من خلال منصة Beyooot العديد من وسائل الدفع الإلكتروني بعدة عملات وفقا لكل بلد، بجانب خدمة الدعم الفني التي تساعد العملاء في الحصول على إجابات لكافة استفساراتهم، مع وجود أنظمة لتتبع الطلبات بدءا من اختيارها ومرورا بمراحل تصنيعها وشحنها واستلامها”.

وضمن التجهيزات الخاصة ببدء تشغيل منصة Beyooot، فقد تم التعاقد مع 30 مصنعًا وورشة لتصنيع الأثاث حتى الآن، ومن المتوقع الوصول إلى 100 مصنع خلال شهر واحد من الإطلاق، وإلى 1000 مصنع بنهاية عام 2022.

ومن خلال نظام التجارة الإلكترونية المتكامل، تمتلك Beyooot موقعًا إلكترونيًا (www.beyooot.com) بالإضافة إلى تطبيق للهواتف المحمولة العاملة بنظام Android وIOS لتسهيل عملية شراء الأثاث عبر الإنترنت.