غرفة CIT توقع مذكرة تفاهم مع وزارة العلوم والتكنولوجيا بحكومة زامبيا

مدتها 3 سنوات وتأتي تفعيلا لمبادرة Go to Africa وتهتم بتبادل الخبرات وفتح فرص تصديريه للشركات المصرية

كشفت اليوم غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات CIT راعي الصناعة الرقمية اليوم عن توقيع مذكرة تفاهم مع وزارة العلوم والتكنولوجيا بحكومة زامبيا لمدة 3 سنوات ، وذلك تماشيا مع مبادرة Go toAfrica التي اطلقتها الغرفة على هامش فعاليات المؤتمر السنوي وطن رقمي 7 خلال زيارة الدكتور/ فليكس موتاتي وزير العلوم والتكنولوجيا بحكومة زامبيا والوفد المرافق له للعاصمة المصرية القاهرة لحضور فعاليات المؤتمر السنوي لغرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات .

وقع مذكرة التفاهم الدكتور/ فليكس موتاتي وزير العلوم والتكنولوجيا في حكومة زامبيا والمهندس/ خالد إبراهيم رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات CIT ، بحضور نخبة من أعضاء مجلس الإدارة .

ومن المقرر أن تتضمن مذكرة التفاهم عدد من البنود أبرزها مشاركة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والشركات المصرية التابعة لها في مختلف الأنشطة والفعاليات التي تقيمها وزارة العلوم والتكنولوجيا بحكومة زامبيا ، بالإضافة إلى دعوة الجهات المعنية بحكومة زامبيا للمشاركة في المحافة والأنشطة المختلفة بالسوق المصري .
تعقيباً على هذا البيان ، صرح المهندس- خالد إبراهيم رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات قائلاً :” إننا نجني اليوم ثمار المشاركة الفعالة لوزارة العلوم والتكنولوجيا بحكومة زامبيا ضمن فعاليات وأنشطة المؤتمر السنوي السابع وطن رقمي ، وتعد مذكرة التعاون أحد الخطوات التنفيذية لمبادرة Go to Africa ، حيث إننا حرصنا على الخروج بتوصيات عملية للمؤتمر من شأنها تحقيق رؤيتنا في تنمية أعمال الشركات المصرية وزيادة تواجدها الإقليمي في القارة السمراء ، وذلك عبر أنشطة وفاعليات تدعم رؤية تنمية الصادارات المصرية وتبادل الخبرات ونقل المعرفة “.

تجدر الإشارة إلى أن مذكرة التفاهم تعمل على تعزيز ودعم العلاقات التجارية بين البلدين فيما يختص بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، بالإضافة إلى دعم الفرص التصديرية لمنتجات وخدمات الشركات المصرية وتطوير العلاقات الاقتصادية طويلة الأجل ، وتعظيم سبل التعاون بين الشركات المصرية والشركات في دولة زامبيا ، كما من المقرر أن ينتج عن مذكرة التفاهم تنظيم عدد من الندوات والمؤتمرات المشتركة لترسيخ المشاركة المصرية في قاطرة التحول الرقمي في دولة زامبيا .