“جوميا” تنشر أول تقرير للحوكمة البيئية الاجتماعية لتسليط الضوء على ممارسات الاستدامة

أصدرت جوميا اليوم أول تقرير للحوكمة الإجتماعية البيئية والذي يحدد إستراتيجية ESG جنبًا إلى جنب مع نظرة عامة على ممارسات الاستدامة الحالية في جوميا.

ويعتمد التقرير على البيانات غير المالية لجوميا لعام 2021 ويقدم إفصاحات بما يتماشى مع موضوعات الأهمية النسبية لمجلس معايير محاسبة الاستدامة (SASB) لكيانات التجارة الإلكترونية وكذلك أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة (UN SDGs).

في الوقت الذي تدرك فيه أهمية مجالات التركيز القياسية في ESG، تلقي شركة جوميا الضوء  على الدور الفريد الذي تلعبه التجارة الإلكترونية في تحقيق المزيد من تكافؤ الفرص في إفريقيا، حيث جعلت الشركة مهمتها “الاستفادة من التكنولوجيا لتحسين الحياة اليومية في إفريقيا” وهي الركيزة الأولى لاستراتيجيتها للاستدامة.

 

يسلط التقرير الضوء على خمسة محاور جوهرية في سياق استراتيجية الاستدامة الخاصة به:

  1. البيئة

–        تقليل التأثير على البيئة

  1. التأثير الاجتماعي

–        توفير الراحة والقدرة على تحمل التكاليف وسهولة الوصول للمستهلكين

–        تمكين البائعين والشركاء.

–        انشاء قوة عاملة متفاعلة وشاملة ومتنوعة

  1. الحوكمة

–        العمل بمعايير أخلاقية وحوكمة قوية

وتعقيبا على هذا التقرير، “قال ساشا بوينيونيك وجيريمي هودارا، مؤسسا جوميا والمديرين التنفيذيين المشاركين في جوميا: “نحن فخورون بأننا من خلال إجراءاتنا ونظامنا البيئي نساهم في التنمية الإجتماعية، وتوفير فرص العمل، وسد فجوات عدم المساواة لآلاف الأشخاص”.

قال رئيس الاستدامة في جوميا ورئيس مجلس الإدارة نيجيريا جولييت أناما “من المثير أن نلاحظ أن لدينا فرصًا لا حصر لها لاتخاذ خيارات جيدة لأعمالنا وأيضًا جيدة لشعبنا ومجتمعاتنا وكوكبنا وذلك بصفتها كيانًا متناميًا على طريق الربحية، فإن هذا التوافق بين الاستدامة وأهداف أعمالنا هو عامل نجاح حاسم “.

جاء تقرير جوميا حول البيئة والحوكمة البيئية والاجتماعية بعد نشر النتائج المالية للشركة في نهاية العام والتي تم تسليط الضوء عليها في الربع الأخير من عام 2021 والتي تميزت بتسارع هادف وزخم للنمو مع وصول سجلات جديدة عبر جميع مقاييس الاستخدام. حيث وصل عدد المستهلكين النشطين والطلبات و GMV إلى أعلى مستوياته على الإطلاق عند 3.8 مليون و 11.3 مليون و 330 مليون دولار على التوالي ، بزيادة 29٪ و 40٪ و 20٪ على أساس سنوي على التوالي.

من جانبه علق هشام صفوت الرئيس التنفيذي لجوميا مصر قائلاً: “نحن ملتزمون تمامًا بجعل نمو جوميا أكثر استدامة لشركائنا في مصر والعمل معًا في ظل أي تحديات أو فرص. إن شراكاتنا الأخيرة مع مؤسسات مختلفة مثل جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة يعكس دعمنا لهذا القطاع ويعتبر أحد أهم الأمثلة على هذا الالتزام، هذا أيضاً بالإضافة الى قيامنا بدعم الحرف اليدوية خلال فترة انتشار وباء كورونا “.

تتوفر نسخ من تقرير الاستدامة عبر هذا “الرابط

وتؤمن جوميا أن التكنولوجيا لديها القدرة على تغيير الحياة اليومية في أفريقيا للأفضل. ولهذا أنشأنا جوميا لمساعدة المستهلكين على الوصول إلى ملايين السلع والخدمات بشكل ملائم وبأفضل الأسعار مع فتح طريقة جديدة للبائعين للوصول إلى المستهلكين وتنمية أعمالهم.

تُعتبر جوميا منصة التسوق الإلكتروني الرائدة بإفريقيا، ويتم دعم منصة التسوق من خلال أعمال الخدمات اللوجستية الخاصة بنا و Jumia Logistics، ومنصة الدفع الرقمية والتكنولوجيا المالية JumiaPay حيث تتيح خدمات جوميا اللوجستية التسليم السلس لملايين الطرود بينما تسهل JumiaPay الدفع عبر الإنترنت وتقديم مجموعة واسعة من الخدمات الرقمية والمالية.